العاده السريه

هل تسبب العادة السرية عدم التركيز و النسيان

العادة السرية و ضعف التركيز

هل تسبب العادة السرية او نكاح اليد ضعف التركيز و هل يؤثر على الدماغ او اجزاء منه ؟

يدمن الكثير من الشباب على ممارسة العادة السرية او الاستمناء.

و يعاني كثير من هؤلاء الشباب من الارهاق النفسي اكثر باضعاف من التأثير المباشر و اضرار العادة السرية على الجسم.

فهل تسبب العادة السرية عدم التركيز ؟

يشكي كثير من الشباب الممارسين للعادة السرية من عدم التركيز و النسيان.

فهل هناك دلائل علمية على ان الاستمناء يسبب عدم التركيز و هل للاستمناء تأثير على اجزاء من الدماغ و النواقل العصبية . مما يسبب مشكلة عدم التركيز ؟

هناك عدة آراء و اجتهادات حول هذا الموضوع و ارتباط الاستمناء بعدم التركيز:

العادة السرية او الاستمناء ان زاد عن الحد و اصبح ادمان . فان هذا بلا شك يسبب القلق الداخلي و التوتر عند الشاب او الفتاة. و القلق و التوتر احد اسباب عدم التركيز . و النسيان و ضعف التحصيل.

من موقع اسلام ويب نقلنا بتصرف هذا الرد حول التساؤل
ان من اسباب عدم التركيز و التوهان -خاصة أثناء الدراسة- :  عدم تنظيم الوقت، و عدم استشعار أهمية العلم، و في بعض الأحيان يكون القلق عاملاً رئيسيًا .
و التأجيل –أي أن عمل اليوم لا يُقضى في اليوم– هذا كله يؤدي إلى تشوش في التركيز . مرجع

العادة السريةتؤدي إلى قلق داخلي .
و من خلال هذا القلق الداخلي يضعف التركيز .

اذا نلاحظ انه لا مؤشرات الى التأثير المباشر للاستمناء او العادة السرية. على عدم التركيز. و لكن هل هذا كل ما يتعلق بالموضوع.

لا نخفي ان هناك جدلا واسعا حول موضوع العادة السرية او الاستمناء . هناك مواقه اجنبية كثيرة تتحدث عن الاعتدال و ليس ترك العادة السرية. و تعتبر ممارستها باعتدال امر مفيد و ليس منه اي ضرر.

و لكن حقيقة ان هذا بعيد عن ديننا و قيمنا و اخلاقنا. و لا نجد ان الفطرة السليمة تقبل ان يمارس العادة السرية او الاستمناء. و يستكفي بها عن الزواج و هو العلاقة الطبيعية التي فيها السكن و الراحة و الطمأنينة.

كما قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز في سورة الروم :

” وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ(21) ”

ان العادة السرية او الاستمناء و هناك من يسميه نكاح اليد ، يمكن أن يسبب مشاكل متعددة. خاصة عند الادمان و الافراط في ممارسة الاستمناء .

الخيال السلبي مع العادة السرية يسبب عدم التركيز

لا شك ان ممارسة العادة السرية يكون مصحوبا بالخيال الجنسي الغير سوي . و تؤدي ممارستها الانطوائية و تشكل خيال و قناعات جنسييه غير صحيحه عند مدمن العادة السرية.

و من سلبيات الاستمناء ايضا تأثيره على الحياة الزوجية بالمستقبل.

اما بالنسبة لموضوع التركيز و النسيان و التوهان من العادة السرية أو الاستمناء .

فان الافراط في ممارسة العادة السرية. يؤدي الى قلق داخلي و شعور مستمر بالذنب عادة . خاصة عند الملتزم الذي قد يشعر بالتناقض مع نفسه عند الادمان على العادة السرية . ان هذا القلق الداخلي يسبب قلّة التركيز و ضعف التحصيل الدراسي و التعب من المجهود الفكري و الجسدي بشكل مستمر من اقل المجهودات . مرجع

من ترك شيئا لله عوضه خير منه

الاقلاع عن العادة السرية او الاستمناء . يريح الفكر و ليس تحصيل اللذة العابرة بمكسب .

و قد ورد في الحديث الشريف الصحيح :

أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ( إنك لن تدع شيئاً لله عز و جل إلا بدلك الله به ما هو خير لك منه ) رواه أحمد ( 21996) .
وهذا التبديل و التعويض قد يكون بشيء من جنس الشيء المتروك ، و قد يكون من غير جنسه .

ففي العادة السرية و الاستمناء تركها و الاقلاع عنها و الصبر على عدم تحصيل اللذة . قد يعوض الله عز و جل بزوجة صالحة تعينك على دينك و دنياك و تأنس بها و ترتاح.

قال ابن القيم رحمه الله :
” وقولهم من ترك لله شيئا عوضه الله خيرا منه : حق ”

و العوض أنواع مختلفة ؛ و أجلّ ما يعوض به : الأنس بالله ومحبته ، و طمأنينة القلب به ، و قوته و نشاطه و فرحه و رضاه عن ربه تعالى ” انتهى من ” الفوائد ” (ص107) . مرجع

فالراحة و الطمأنية لن يكون طريقها مشاهدة المواد ” الاباحية ” و الافلام . و من ثم الادمان عليها و على ممارسة على ممارسة العادة السرية او الاستمناء. و هذا اكثر ما يجلب القلق الداخلي و التوتر للشاب .

و يشعره بالندم و عدم القدرة على التركيز و بذل المجهود الفكري.

لذة يتبعها الندم و الضرر

و من الشباب من تصبح لديه ممارسة العادة السرية مجرد ادمان و تحصيل لذة . و ليس بسبب فوران الشهوة و غلبتها عليه. و هذا بلاشك اشد ضررا على النفس و الجسد .

كما يُواقع الْمَعْصِيَةَ مِنْ غَيْرِ لَذَّةٍ يَجِدُهَا، وَ لَا دَاعِيَةٍ إِلَيْهَا، إِلَّا بِمَا يَجِدُ مِنَ الْأَلَمِ بِمُفَارَقَتِهَا.

كما قال شاعر :
وَكَأْسٍ شَرِبْتُ عَلَى لَذَّةٍ ** وَ أُخْرَى تَدَاوَيْتُ مِنْهَا بِهَا

وَ قَالَ الْآخَرُ:

فَكَانَتْ دَوَائِي وَ هْيَ دَائِي بِعَيْنِهِ ** كَمَا يَتَدَاوَى شَارِبُ الْخَمْرِ بِالْخَمْرِ !
فالدواء هنا هو الداء بعينه !

و مما سبق و اوردناه من مصدر عدة و بعد الاطلاع على العديد من المراجع و كلام اهل الاختصاص.

نجد ان العادة السرية او نكاح اليد . يؤثر سواء بشكل مباشر او غير مباشر على التركيز. و ضعف التحصيل العلمي. و الشعور بالتوهان و عدم القدرة على بذل المجهود بشكل مناسب لسن الشاب و طاقته.

علاج العادة السرية اذا سببت عدم التركيز

ذكرنا في مواضيع عديدة يمكن الاطلاع عليها من هنا

ذكرنا عدة علاجات لعلاج ادمان العادة السرية . و ان افضل الحلول الجذرية هو الزواج. الذي نسأل الله عز و جل ان ييسره لكل فتاة و شاب . و ان يشرح صدروهم و يبعده معن كل ما يؤذيهم.

كما قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز في سورة النساء :

يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (26)

وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا (27)

و هناك بعض العلاجات البسيطة و الامنة لموضوع ضعف التركيز و النسيان مثل :

عشبة القلب، و هي المعروفة (بعشبة القديس جون ) . و هي عشبة تستعمل كدواء طبيعي في علاج القلق. و تحسين المزاج .

أضف تعليق