التهابات الجيوب الأنفية

تعريف الجيوب الأنفية

الجيوب الأنفية عبارة عن تجاويف أو فجوات جوفاء في الجمجمة. و هذه الجيوب موجودة في أزواج أربعة – اثنان وراء الجبين، اثنان على جانبي جسر الأنف، اثنان وراء العينين و أكبرها هما وراء عظام الخد.

تكون الجيوب الأنفية مغطّاة بأغشية مخاطيّة رقيقة ورديّة اللون، وتكون في الحالة الطبيعيّة فارغة باستثناء طبقة رقيقة من المخاط. وظيفة الجيوب الأنفية مجهولة تقريباً و لكن هناك نظريّات تشير الى أنّها تساعد على ترطيب الهواء الّذي يتنفّسه الإنسان، و أخرى تقول أنّها تعمل على تقوية صوت الإنسان.

عمل الجيوب الأنفية

الجيوب الأنفية المحاطة بالأغشية المخاطية التي تنتج المخاط تلين الدواخل. و تساعد الجيوب الأنفية في الاحترار و يبلل الهواء المستنشق. الذي يمر من خلال قنوات صغيرة إلى الجيوب الأنفية  من الأنف ويدور مرة أخرى في تجويف الأنف وصولا إلى الرئتين.

تقع مسؤولية تطهير الجيوب الأنفية لهذه الميكروبات و الملوثات المستنشقة مع المخاط ، على جزيئات شعر صغيرة تسمى أهداب عبر الأغشية المخاطية. هذه الأهداب في حركة مستمرة و تتحرك لإزالة الميكروبات الخارجية.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية
توزيع الجيوب الأنفية

ان فهم أسباب التهاب الجيوب الأنفية سوف يمكنك من تقليل فرص ظهور الحالة لديك- وحتى ان تعرضت لهجمة التهاب الجيوب الانفية، فانك ستكون على علم بالكيفية التي تعجل فيها بالشفاء وتقلل من اخطار المضاعفات. الجيوب الأنفية sinuses هي حجيرات مملوءة بالهواء توجد داخل عظام وجهك. ولأنها تحيط بالأنف، فإنها تعرف أيضا باسم الجيوب المحاذية للأنف paranasal sinuses . و لدى كل منا أربعة أزواج من الجيوب (كما في الشكل السابق).

توجد أربعة أزواج من جيوبك الأنفية المملوءة بالهواء في العظام المحيطة بأنفك.

الجيوب الأمامية sinuses frontal توجد خلف جبهة الرأس، أما الجيوب الفكية maxillary sinuses فإنها تقع خلف عظام الوجنتين، و الجيوب المصفوية ethmoid sinuses تقع خلف جسر الأنف ، و الجيوب الوتدية sphenoid sinuses تقع عميقا داخل الجمجمة ، خلف الأنف.

و يبطن كل من هذه الجيوب غشاء يفرز المخاط ، و عندما تكون سليم الجسم ، فإن المخاط ، السائل المائي الخفيف ، يمر بحرية من الجيوب نحو الجزء الأعلى من الأنف. و لكن، و عندما تلتهب الجيوب الأنفية ، يصبح المخاط ثخينا و لزجا، و لذلك لا يمكنه المرور من الفتحات الصغيرة جدا المسماة ostia ، التي تقود نحو الأنف. و بهذا يتراكم السائل في الجيوب الأنفية، مؤديا إلى زيادة الضغط و حدوث الألم- وبذلك تصبح مصابا بالتهاب الجيوب الأنفية .

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

التهاب الجيوب الأنفية هو عدوى تسببها البكتريا. و توجد في أنف كل منا ملايين البكتريا، كما توجد ولدى الكثيرين منا الجراثيم التي تسبب عدوى الجيوب الأنفية.

هذه البكتريا في الأنف ليست ضارة، كما أنها لا تتسبب في حدوث المشاكل عندما تتغلغل نحو الجيوب الأنفية، ما دامت تنحدر بعد تغلغلها نحو الأنف مجددا. و لكن، إن كانت ممرات تفريغ الجيوب الأنفية مسدودة، فإن البكتريا تتكاثر مسببة العدوى. ولذلك فإن انسداد قنوات التفريغ الرفيعة للجيوب الأنفية هو السبب الرئيسي في حدوث التهاب الجيوب الأنفية، إعادة فتح ممرات التفريغ هو مفتاح العلاج.

يحدث التهاب الجيوب الأنفية عندما يكون هناك التهاب للأغشية المخاطية من الجيوب الأنفية. و هذا يكون لعدة  أسباب مثل : العدوى الفيروسية، والعدوى البكتيرية و هلم جرا.

العدوى الفيروسية أحد مسبباب التهاب الجيوب الأنفية

سبب شائع لالتهاب الجيوب الأنفية هو العدوى أو عدوى الجهاز التنفسي العلوي الأكثر شيوعاً.

أحد أهم أسباب التهاب الجيوب الأنفية هو فيروس البرد أو الإنفلونزا (الإنفلونزا). حيث يؤثر الفيروس على الأنف و الأغشية المخاطية الخاصة بالجيوب الأنفية، يؤدي الفيروس إلى تشكيل زيادة المخاط و التهاب الجيوب الأنفية.

و بالإضافة إلى ذلك، قد يكون هناك عدوى بكتيرية ثانوية لهذه الجيوب الأنفية التي قد تؤدي إلى تكوين صديد مما يؤدي إلى تفاقم الوضع.

البكتيريا و الالتهابات الأخرى أحد أسباب التهاب الجيوب الأنفية

العدوى أيضا قد تكون جرثومية أو قد تكون فطرية. قد تكون الأسنان المصابة أيضا أحد أسباب التهاب الجيوب الأنفية على الرغم من أن هذا أمر نادر الحدوث.

الأسباب الشائعة بين بكتيريا الالتهاب الرئوي العقدية (في 20%  إلى 43 %  من الحالات)، النزلة (في 22-35 % من الحالات).

و تشمل الأنواع العقدية الأخرى (3-9%)، موراكسيلا كاتاراليس (2-10%)، المكوّرات العنقودية الذهبية (4 ٪)، اللاهوائيات (5%)، و الأنواع النزلة (8%).

الحساسية التي تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية

الحساسية يؤدي إلى تنشيط إنتاج المخاط الزائد الذي يمنع قنوات تصريف المخاط في الآنف وقد تؤدي إلى التهاب الأنف و الجيوب الأنفية.

حساسية الأنف و حساسية الأنف الموسمية، و حمى القش و الربو من الأمراض الشائعة التي قد تكون أحد أسباب التهاب الجيوب الأنفية.

الملوثات التي تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية

الملوثات في الهواء، الدخان والمواد الكيميائية، والمنظفات المنزلية والمطهرات قد جميعا يتم استنشاقه وهذه قد تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية وقد يسبب الالتهاب والتهاب الجيوب الأنفية. المدخنون معرضون لارتفاع خطر الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

التهابات الجيوب الأنفية
أعراض التهاب الجيوب الأنفية

العيوب التشريحية و التهاب الجيوب الأنفية

العيوب التشريحية التي تؤدي إلى تضييق الممرات الآنف مثل الأورام الحميدة (منتفخة أورام حميدة أو أورام في الأغشية المخاطية للأنف)، انحرفت أو مشوهة الأنفي (مما يؤدي إلى تضييق تجويف الآنف واحد وتتسع للآخر) وحفز عظمى أو النمو في عظم الآنف.

اللحمية عند الأطفال و الجيوب الأنفية

الأطفال مع اللحمية الكبيرة أيضا عرضه للخطر بالاصابة حيث أن هذا سبب شائع من أسباب التهاب الجيوب الأنفية المتكررة . يمكن أن يتراكم مخاط خلف المجالات الضيقة . هذا الركود و عدم وجود حركة المخاط يؤدي إلى نزعة نحو التهاب الجيوب الأنفية.

عوامل خطرة تسبب التهاب الجيوب الأنفية

العوامل التالية تزيد من فرص الاصابة بالتهاب الجيوب الأنفية في العديد من الأفراد:

  • النساء الحوامل
  • التهاب الجيوب الأنفية المصحوب بجفاف الأنف
  • مرضى السكري
  • بعد إدراج الأنابيب nasogastric
  • التهوية الميكانيكية للمساعدة في التنفس
  • سباحة
  • غطس
  • تسلق المرتفعات
  • إصابات الأنف و الخدين
  • أولئك الذين لديهم وظائف المناعة منخفضة على سبيل المثال مع ” فيروس نقص المناعة البشرية الإيدز ” معرضة لخطر أعلى للحصول على التهاب الجيوب الأنفية.
  • الأطفال في مراكز الرعاية النهارية أيضا معرضون أكثر لالتهاب الجيوب الأنفية ر.

المضاعفات المحتملة بسبب التهاب الجيوب الأنفية

هناك احتمال حدوث مضاعفات عند التهاب الجيوب الأنفية خاصة الالتهاب المزمن ، نذكر منها ما يلي:

– مشاكل في الرؤية :

إذا امتدت العدوى و الالتهابات إلى محاجر العيون ، فقد تؤدي إلى ضعف الرؤية أو حتى العمى الذي يمكن أن يكون دائمًا بسبب العدوى.

– تمدد الأوعية الدموية أو تجلط الدم :

يمكن أن تسبب العدوى مشاكل في الأوردة المحيطة بالجيوب الأنفية، مما يعيق تدفق الدم إلى المخ ويعرض المريض لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

– نوبات ربو :

يمكن أن يسبب التهاب الجيوب الأنفية المزمن الإصابة بنوبات ربو.

– التهاب السحايا :

قد تؤدي العدوى إلى التهاب الأغشية و السائل المحيط بالمخ و الحبل الشوكي ( التهاب السحايا )

العلاج و الوقاية من التهاب الجيوب الأنفية

من اللطيف أن نعرف أن المسح الطبقي المقطعي والفحص بالمنظار والجراحة أصبحت متوفرة سواء لتقييم التهاب الجيوب الأنفية الحاد أو المزمن، أو لعلاجهما. إلا أن من حسن الحظ أن التهاب الجيوب الأنفية الحاد يستجيب لعلاجات أبسط بكثير.

ولكي تحمي جيوبك الأنفية، حافظ على تروية الجسم بالماء. تجنب دخان التبغ و الأدخنة المؤذية. و إن كانت لديك حساسية، تجنب الأمور التي تثيرها. تجنب الوقوع في نزلات البرد ، بتكرار غسل اليدين جيدا و الابتعاد عن المصابين بالبرد.

وعندما تحدث لديك نزلة برد، تمخط بشكل مناسب لمنع البكتريا من التغلغل نحو الجيوب الأنفية. عالج أعراض التهاب الجيوب الأنفية بشكل سريع بتنشّق البخار، و مزيلات الاحتقان، و ريّ الأنف.

افادة حول التهاب الجيوب الأنفية

التهاب الجيوب الأنفية منتشر بنسبة كبيرة ، حيث أن اكثر من 20 مليون اميركي سوف يعانون من نوبة واحدة على الاقل من نوبات التهاب الجيوب الانفية sinusitis في العام. و سوف يعاني اغلبهم من الشعور بعدم الارتياح، و يتغيبون عن العمل او الدراسة. الا ان اكثرهم سيشفون ، و القليل منهم ستظهر لديهم مضاعفات خطيرة.

مراجع

1  2  3

 

 

 

أضف تعليق