سيمبسون

المبارة النهائية لكأس العالم 2018 في روسيا

من جديد يعود مسلسل ” عائلة سيمبسون ” للواجهة و يثير الجدل مجددا ، ففي احدى حلقات المسلسل الشهير في حقبة التسعينات ، تنبأت احدى حلقات المسلسل باسماء المنتخبات التي ستلعب في المبارة النهائية لكأس العالم 2018 ، حيث ورد في المسلسل ان طرفي المباراة سيكونا البرتغال و المكسيك ..

هل يصدق هذا تنبؤ عائلة سيمبسون من جديد ؟

من الجدير بالذكر أن ما اثار الدهشة حول هذا التوقع، هو ان المكسيك و البرتغال لا يمكنهما الالتقاء في المبارات التي يمكن ان تتسب باقصاء احد الفريقين.

مما يرفع من احتمال ان يحدث مثل هذا التوقع .

في الفيديو التالي : نشاهد توقعات مسلسل سيمبسون للمبارة النهائية لكأس العالم 2018 .

الاثارة و الشو وراء تكهنات نهائي كأس العالم 2018 في روسيا

نلاحظ انه لم يرد فعليا اي ذكر ان هذه المباراة خاصة بمونديال نهائي كأس العالم بروسيا 2018 ، و لكن ربما السعي نحو التكهنات و الاثارة و التنبؤات . هو ما روج لهذه الاشاعة . و جعل العديد من المتابعين يقترحون أن هذه التوقعات للمبارة النهائية هي  إسقاط على بطولة هذا العام في مونديال روسيا 2018.

هل تتأهل فعلا المكسيك و البرتغال لنهائيات كأس العالم في مونديال روسيا 2018

العديد من الأمور يجب أن تحدث من أجل أن يتحقق تنبؤ عائلة سيمبسون حول نهائي كأس العالم 2018 ، حيث أن المكسيك بحاجة حاليا إلى هزيمة السويد ” و هذا ما لم يحدث فعليا 🙂 ”  أو التعادل معها في آخر مبارياتها في دور المجموعات اليوم الأربعاء، وذلك للتمكن من تصدر المجموعة السادسة.

و لو حدث فسيكون من المحتمل ان تواجه البرتغال في المباراة النهائية، أما في حال جاءت في المركز الثاني فيحتمل حينئذ أن تلعب أمام البرتغال فقط في المباراة نصف النهائية لكأس العالم.

و من المحتمل الان ألا تتأهل المكسيك حيث خسرت أمام السويد فعليا بنتيجة ثقلية 3 – صفر .

يمكن مشاهدة اهداف السويد مقابل المكسيك من هنا 

 

 

أضف تعليق